أخطاء لغوية شائعة في التدوين الإلكتروني والصحافة المكتوبة ((1))

 

 

لا بد أن يلاحظ القارئ الفاحص – والذي يتميز بالدقة وملاحظة التفاصيل الصغيرة- وجود أخطاء لغوية فاضحة في المواد المكتوبة في مختلف الوسائل الورقية والوسائط الإلكترونية والرقمية من مدونات إلكترونية وشبكات تواصل إجتماعي مثل فيسبوك وتويتر وغيرها. وما يثير مشاعر الحزن والإنزعاج هو أن معظم الأخطاء اللغوية والتحريرية الشائعة تتعلق مفردات وكلمات أساسية في التداول والإستخدام اليومي في موضوعات الحياة الروتينية.

وما يبعث أيضاً على الأسف أن مثل هذه الأخطاء الكبيرة والفادحة لا تنحصر على شبكات التواصل الإجتماعي أو الخطابات الرسمية والإجتماعية اليومية، بل أنها تنتشر في الصحافة الورقية المكتوبة من مطبوعات وصحف ومجلات وإعلانات ومختلف وسائل الإعلام الإلكتروني المكتوب من مدونات الكترونية وصحف إلكترونية ومواقع المؤسسات الإعلامية المتوفرة على شبكة النت، ولم تسلم أيضاً من مثل هذه الأخطاء اللغوية الشائعة وسائل الإعلام المرئي من تلفزيون وإذاعة وغيرها.

ولا تقتصر مثل هذه الأخطاء والأغلاط اللغوية على الضبط الإعرابي والإملائي للكلمات والمفردات، ولكنها تشوه بنية الكلمات والتراكيب اللغوية بما يحور معانيها ومدلولاتها، كما تشوه هذه الأخطاء الأسلوب اللغوي في العرض. وتنتشر مثل هذه الأخطاء بين الجماهير حتى أصبحت الغالبية الساحقة من الناس تتعامل معها وكأنها صواب نظراً لشيوعها وإنتشارها الواسع، بل وأصبح يستخدمها الكثير من الصحافيين ومحرري الأخبار وكتَّاب المقالات بنظراً للمعرفة اللغوية السطحية.

ويعتقد الكثير من الناس أن لغة الجرائد هي لغة سليمة بصورة تامة، ولكن معظم الجرائد في الحقيقية لا تراعي الكثير من القواعد اللغوية وتقدم أساليب لغوية خاطئة وتتجاهل قواعد الإملاء والترقيم الصحيح، وهذا هو الحال في اللغة العربية المعاصرة أو ما يمكن أن نسميها باللغة العربية الحديثة. وهذا بلا شك يشكل خطر على القدرات الذهنية للقارئ العربي والملتقى لهذه المواد الإعلامية المكتوبة. أما أن سألت عن مترجمي الأفلام السينمائية، فهم وبصورة فاضحة ومبتذلة يرتكبون ما ليس له حصر من الأخطاء اللغوية في الترجمة المكتوبة والتي تعرض مع الأفلام في الشاشة.

وهذا لا يليق بلغتنا العربية الجميلة، والتي تميزت عن غيرها من اللغات بكونها لغة وحي منزل وكتاب محفوظ، وهي لغة دقيقة وعظيمة لأمة كريمة تميز أهلها بالبلاغة اللغوية وحسن و الكلام في العصور التي مضت. وقد حافظت العربية على قوامها ونظامها بقرآنها العزيز وتراثها الأدبي الرئع والأصيل، وتستمر في الوقت ذاته مثلها مثل أي لغة حية أخرى بالتطور اللغوي الطبيعي والبارع، مستمدة اشتقاقها من مركبها الأصيل وتراثها النبيل.

لقد خصصت الحلقة الأولى من هذا المقال لتكون مقدمة موجهه بدرجة رئيسية إلى كل الزملاء من المدونين والناشطين الرقميين وناشطي شبكات التواصل الإجتماعي وكذلك إلى أصحاب القلم والكتابة والنشر من الصحافيين ومحرري الأخبار وكتَّاب المقالات من محبي اللغة العربية المعاصرة والحرصين على بقائها جميلة ونقية من الشوائب والأخطاء.

وليس عيباً أن نعترف بأن معرفتنا اللغوية سطحية ومحدودة، فنعمل على تطويرها ونتعلم كيف نكتب لغة عربية صحيحة وسليمة وجميلة بغض النظر عن مراتبنا العلمية العالية وإختلاف تخصصاتنا الأكاديمية إنطلاقاً من المسئولية الملقاة على عاتق كل من يختار القلم له وسيلة لإيصال أي نوع من المعلومة والفكرة في أي مجال من مجالات الحياة.

وفي الحلقة الثانية من هذا المقال، ألقي الضوء على عدد من الأخطاء اللغوية والتحريرية الشائعة في الصحافة المكتوبة والمدونات الإلكترونية سواء جاءت على شكل كلمات مفردة أو جمل وتراكيب لغوية، وذلك بهدف تسليط الضوء على هذه الظاهرة اللغوية التي اجتاحت العرب حتى المتعلمين منهم وذوي الأختصاصات الأكاديمية والعلمية والمتخصصين منهم في شئون الكتابة والنشر.

_______________________.

*للإطلاع على العديد من الكتب القيمة والتي تناولت مسألة الأخطاء الشائعة في اللغة العربية سواء المطنوقة أو المكتوبة، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني في الأسفل،وتتمنى لكم “مدونة زياد” لأعزائها القراء أن يجدوا في هذه الكتب ما يزيد ويوسع معارفهم اللغوية، ويطور مستوى إدراكهم ووعيهم بالأخطاء اللغوية الشائعة في لغتنا العربية المعاصرة:

https://9alam.com/community/threads/mktb-alxta-alshay-fi-allgh.33642/

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s