أفترض إنك تعيش في العالم 1993م

لافتة امام احد المطاعم في كندا

وضعت إدارة إحد المطاعم في كندا لافتة باللغة الإنجليزية على مدخل المطعم مضمونها هو ((لا توجد لدينا شبكة إنترنت لاسلكية. . تحدثوا إلى بعضكم البعض. . إتصل بوالدتك. . تظاهر بأنك تعيش في العام 1993)).
وهي رسالة رائعة وبديعة وعميقة من إدارة المطعم تريد من خلالها التأكيد على ضرورة حسن إستخدام وسائل الإتصال والتكنولوجيا الحديثة، وأن لا يكون إستخدامها على حساب نشاطات حياتنا اليومية الإجتماعية والعملية المعتادة، ولا أن تكون على حساب التواصل الإنساني الحقيقي.
قد يتساءل البعض كيف يمكن أن يكون تواصلنا وإتصالنا بالناس والعالم من خلال وسائط الاتصالات الحديثة مضراً بالتواصل الإجتماعي ومضراً بحياتنا العملية والمهنية. لكنني سأوضح هذه النقطة من خلال هذه العبارة المختصرة والبليغة (أغلق تلفونك الذكي من اجل التواصل مع الناس)، وهي عبارة إستخدمها للرد على أصدقائي وزملائي الذين يلومونني وينتقدونني على قلة إستخدامي للعديد من الوسائل الحديثة وأكتفائي بإستخدام بعض الوسائل القليلة والكلاسيكية. والمقصود من هذه العبارة هو إنك كلما قضيت وقت أكثر في التواصل بالناس إلكترونياً كلما تواصلت معهم عملياً وفي الواقع بصورة أقل، والعكس صحيح.
واعتقد إننا في المستقبل القريب سنكون امام خيارين: أما نعيش في الواقع الإفتراضي (شبكة الإنترنت) أو أن نعيش في الواقع (الحقيقة) حيث للإنسان وللحظة حضورهما، والقليل من الناس هم من يستطيعون التوفيق بين هذين الخيارين بشكل متوازن.

Advertisements

هل أنت أحد أعضاء “حزب الكَنَبة”؟!

no-politics1

بحكم أهتمامي بالتدوين، أقوم من وقت إلى آخر بزيارة العديد من المدونات الماليزية بحكم أن ماليزيا هي بلد منشأ هذه المدونة، وهو ما جلعني على وعي بتوجهات التدوين واهتمامات المدونين الماليزيين.

ومما لفت انتباهي أن المدونين الماليزيين لا يهتمون بالسياسية في مدوناتهم وتقتصر الكتابة في السياسة على المنخرطين في الاحزاب السياسية على أرض الواقعس، وهو الأمر الذي سبقت أن اشارة اليه المدونة الماليزية أسماء قدح في مقابلة أجرتها المدونة معها في وقت سابق. وبالتالي نجد معظم المدونات تهتم بالترفيه وتنمية الهوايات كالهوايات الرياضية والفنية وغيرها، أو ذات اتجاه تجاري كمواقع التجارة الإلكترونية، او تهتم بالسياحة والجوانب الثقافية والاجتماعية والدينية والفنية.

وعلى العكس، ففي العالم العربي يكثر أعضاء ما يمكن أن نسميه “حزب الكنبة” الذي لا يبرحون يكتبون  في السياسة ويناقشونها بشكل صاخب ومستمر من خلال شبكة الإنترنت خصوصاً على “موقع الفيس بوك” من دون النهوض من فوق “الكنبة” التي يجلسون عليها، والذين يتخذون مواقع استراتيجية امام لوحة المفاتيح وشاشات التلفزيون، كما وصفهم العديد من الكتّاب كلكاتب المصري الدكتور يوسف زيدان بطريقة ساخرة.

ومن خلال المدونات الماليزية، تعلمت كمدون عربي درس قيم هو أن الحديث في السياسة غالباً ما يكون مضيعة للوقت  ولا يليق بمن لا يمارس السياسة على ارض الواقع، ولن يعدو عن كونه حديث عبثي لا طائل من ورائه، وأنضمام بائس إلى حزب “الكَنَبة”.

حزب الكنبة

لغة الدراسة والتعليم في ماليزيا

TeacherAndStudent1

تهتم النخبة الماليزية منذ الاستقلال بالتعليم، وتؤمن باهميته لبناء بلد ناجح يسعى لتحقيق مكانة محترمة بين البلدان، ويجري نقاش عميق على الدوام بين المسؤولين في قيادة الدولة وكذلك فيما بين الباحثين والمفكرين والتربويين حول كيفية تطوير أساليب التعليم، وكيفية تزويد هذا الجيل بمعرفة علمية بالمعايير الحديثة من أجل بناء وطن متقدم.

خلال السنوات القليلة الماضية، تجدد النقاش والجدل حول لغة دراسة المواد العلمية مثل الرياضيات والعلوم، ففي عهد رئيس الوزراء الرابع الدكتور محاضير بن محمد، قررت الحكومة بدون تردد وأعتمدت اللغة الإنجليزية لغة الدراسة في المدارس الثانوية والإعدادية .

ويؤكد رئيس الوزراء الماليزي الاسبق على أهمية هذا القرار وصحته لما يشهده العالم من تطور علمي واسع، ونشر الكثير من البحوث والاوراق العليمة بشكل مستمر ومتسارع باللغة الإنجليزية، مما يتطلب الإلمام باللغة الإنجليزية لمتابعة هذه البحوث والإستفادة منها، بينما الترجمة إلى اللغة الماليزية لن تحل المشكلة نظراً لأن ترجمة البحوث العلمية تحتاج إلى مترجمين على دراية بالموضوع المترجم، ولايكفي في الترجمة العلمية الثقافة العامة، مما يعني بالتالي قلة وعدم جودة الترجمة العلمية.

وفي قت لاحق بعد إستقالة الدكتور محاضير بن محمد من رئاسة الحكومة، قررت الحكومة العودة لتدريس المواد العلمية مثل الرياضيات والعلوم باللغة الماليزية (الملايو) في المدارس الحكومية، وباللغة الصينية في المدارس الصينية، وباللغة التاميلية في مدارس عرقية التاميل. فكتب محاضير في مدونته عام 2009 مقالاً بعنوان (العلوم والرياضيات باللغة الملايوية)  يتساءل فيه بإستهجان عن كيفية خدمة هذا القرار للوحدة الوطنية للماليزيين. ويقول إنه أجرى إستطلاع في مدونته، أكد من خلاله 84% من المشاركين إنهم يؤيدون إبقاء اللغة الإنجليزية كوسيلة لتدريس هذه المواد.

ويضيف محاضير ويقول أن عدد من الآباء والمدرسين قد قاموا بإجراء إستبيان، وكانت النتيجة لصالح إبقاء اللغة الإنجليزية كلغة دراسة للمواد العلمية، وبعثوا بعريضة إلى رئيس الوزراء يطالبونه باإبقاء على اللغة ألإنجليزية كما بعثوا إليه شخصياً بنسخة منها. كما أن  سياسي ماليزي سابق من غير الملايو غادر أحد أحزاب التحالف الوطني الحاكم، وأنضم إلى المعارضة أحتجاجاً على العودة إلى إستخدام لغة الملايو، واللغة التاميلية، واللغة الصينية.

DSC04120

عيد استقلال ماليزيا

صورة لصفحة في جريدة ماليزية اسمها (اوتوسن زمان) مكتوبة الخط الجاو، وفيها تظهر كلمة الاستقلال مكررة ثلاث مرات (مرديكا. . مرديكا. . مرديكا).

صورة لصفحة في جريدة (اوتوسن زمان) مكتوبة الخط الجاوي، وفيها تظهر كلمة الاستقلال بلغة الملايو مكررة ثلاث مرات (مرديكا. . مرديكا. . مرديكا). 

يحتفل الماليزيين في الحادي والثلاثين من شهر أغسطس من كل عام بعيد إستقلال بلادهم عن الحكم البريطاني الذي دام سنين طويلة، حتى 31 أغسطس 1957م بعد مفاوضات لندن بقيادة الرجل الذي أصبح أول رئيس وزراء لماليزيا بعد استقلالها توانكو عبدالرحمن.

وفي عيد الإستقلال، يحتفل ويحتفي الشعب الماليزي بذكرى هذا اليوم الهام في تاريخهم الحديث الذي مكنهم من تحقيق الاستقلالية، ومكنهم من إدارة شؤونهم وإقتصادهم وجميع مناحي حياتهم بأنفسهم، ومنذ ذلك اليوم، بدأت ماليزيا تتحول رويداً رويداً من بلد فقير يعيش في غياهب الجهل والمرض والتخلف إلى بلد زراعي يقدم الخدمات الأساسية لأفراد الشعب في غضون عقدين من الزمن، ثم أخذت في المزيد من التحول شيئاً فشيئاً حتى أصبحت بعد عقود ثلاثه أخرى بلد صناعي يركب أهله سيارات من صنع أيديهم.

لكن معظم الماليزيين لا يزالون غير راضين عما تحقق منذ الإستقلال،بل يحلمون بأن يشار إلى بلادهم كبلد متطور في مصاف البلدان المتقدمة وفقاً للمعايير الحديثة المعروفة. ولايزال الكثير من الماليزيين ينتقدون أداء الحكومة والسياسة المتبعة التي تُوصف بالعرقية، وتقييد الحريات، ووجود نسبة من الفقر، وأنخفاض رواتب كثير من موظفي الدولة.

ومما لفت أهتمامي هذا العام في الوقت الذي يحتفي فيه الماليزيين بعيد الاستقلال أمرين سأخصص هذا المقال حولهما، فالموضوع الاول هو تعديل برنامج الاحتفالات بعيد الاستقلال لهذا العام، وإلغاء عرض الألعاب النارية الذي يتم نتظيمه كل عام لملائمة الجو العام  بعد مآساة طائرتي الخطوط الماليزية الأولى والثانية، خصوصاً إن ماليزيا كانت قد استقبلت قبل ايام قليلة جثامين مواطنيها من ضحايا الطائرة الثانية التي تحطمت في أوكرانيا.  وصرح وزير الإتصالات والوسائط العامة قبل عيد الاستقلال بأن الحكومة لن تلغي جميع الاحتفالات ولكنها ستعدلها وستجعلها أٌقل بهرجة لأن روح الاستقلال ينبغي ان تكون قوية في هذه المرحلة بالذات، وان يقف الشعب الماليزي متحداً لإظهار تضامنه في الدفاع عن الوطن وسيادته، بغض النظر عن الأحداث والمشاكل التي تعاني منها البلاد في هذه المرحلة.

اما الأمر الثاني فهو تصريح للدكتور محاضير بن محمد  لوكالة الأنباء الوطنية “برناما” قبل اسبوعين من عيد الاستقلال يتناول فيه مسألة الهوية الماليزية ومستقبل ماليزيا بصورة غير معهودة، وهاجم الأعراق الكبيرة المكونة للنسيج الإجتماعي للمجتمع الماليزي مؤكداً بأن ماليزيا المنشودة والحقيقية لن تتحقق أبداً طالما كل مجموعة عرقية متمسكة بهويتها الخاصة ولغتها الخاصة وثقافتها الخاصة لكون هذا يعيق جهود خلق عرقية ماليزية جديدة، ويقترح أن تقبل جميع الأعراق هوية جديدة من اجل مستقبل وطنهم. وذكر الدكتور محاضير بن محمد بأنه قد تم الاتفاق على ان تحتفظ كل مجموعة بهويتها في العقد الإجتماعي بعد الإستقلال، لكن هذا حدث قبل 57 عاماً من اليوم.

وأضاف الدكتور محاضير بن محمد في مؤتمر صحفي بعد حضورة لنقاش عن  تطور هوية الشباب الماليزي: ((يبنغي تطوير التربية الوطنية بما يؤدي إلى بناء شخصية نبيلة، وليس الاهتمام فقط بالمعرفة من أجل بناء جيل ذو مصداقية، فعندما نمنح شبابنا المعرفة، دون أن نبني شخصياتهم، فهم ربما فقط يسيئون إستخدام هذه المعرفة)).

وعن الإقتصاد، قال الدكتور محاضير بأنه راضي عن الناتج المحلي (6.3 %) التي تحققت في النصف الاول من هذا العام مقارنة بنفس المدة العام الماضي (4.4 %). وأكد أنه من الممكن ان يتحقق نمو أسرع لو لم يكن هناك تفاوت اقتصادي بين المجموعات العرقية، فالاهتمام بالنمو دون توزيع متكافئ سيؤدي إلى توترات بين الأعراق.

Merdeka2

“السناوة ولا بحر جاوه” *

صورة تم التقاطها في المتحف البحري في ملاكا-ماليزيا يظهر فيها سلطان ملاكا وهو يستقبل بعض التجار العرب في ميناء السلطنة في القرن السادس عشر.

نعرف أن هجرة الحضارم أو (قوم عرب-حضرمي Kaum Arab-Hadrami في لغة الملايو) إلى أرخبيل الملايو تعتبر من أهم الهجرات من جنوب الجزيرة العربية، ومع إنني لا أعرف متى بدأت، لكنني أعتقد إنها قديمة وقد بدأت في وقت مبكر بعد الدعوة المحمدية المباركة حتى ربما في القرن الهجري الأول كما يشير العديد من المؤرخين، لكنها ازدهرت أكثر في مراحل لاحقة، خصوصاً في العصر العباسي فيما بين القرنين الثامن والثالث عشر الميلادي.

وكانت قد بدأت هذه الهجرات الحضرمية الجماعية بمبادرة السادة العلويين على الغالب، ثم انضمت إليها كل فئات المجتمع، فالسادة على مر القرون يتأسون بجدهم نبي الله ورسوله محمد صلي الله عليه وسلم عندما هاجر إلى المدينة المنورة للدعوة إلى الإسلام، وفضلاً عن أن للهجرة النبوية عند المسلمين معان عميقة في الوجدان والعقيدة، فهي بمثابة الدرس نتعلمه من نبينا عليه محمد بن عبدالله عليه أفضل الصلاة والسلام قدوتنا الحسنة، وهو الدرس الذي فهمه العلويين أكثر من غيرهم وساروا على هداه، فكان فضلهم عظيم في نشر الرسالة في أقاصي الأرض وخصوصاً الشرق البعيد.

وعندما هاجر الحضارم إلى أقاصي المعمورة في زمن كانت فيه وسائل المواصلات بسيطة، فهذا يعني إنهم قد واجهوا التحديات الجسام والمخاطر والصعوبات، وواجهوا أخطار البحار، كما يعني أن لديهم تراث بحري غني، وباع في صناعة السفن التي تنطلق من ميناء الشحر.

وفي الماضي، حظيت السفينة أو السنبوق (اسم السفينة في اللهجة الدارجة)  بإهتمام من قبل التجار، ويحضرني هنا اسم صانع السفن سعد عوض بن ربيد السويني الذي قام بصنع سفينة الخرطوم على ساحل باسودان في المعلا بعدن كما جاء في كتاب (السفينة ما قبل المكينة)  لمؤلفه محمد الكلدي. وأشتهرت أسماء بملكية السفن مثل بارزعة وباشنفر وبن داغر، كما أشتهرت العديد من السفن مثل سفينة (ثمود) وسفينة (تريم) وغيرها. وفي المهجر، إمتلك العديد من الحضارمة اسأطيل من السفن، مثل  السيد / محمد بن أحمد بن عبدالرحمن بن علوي السقاف الذي إمتلك في سنغافورة عام 1880 أسطول بحري مكون من 35 سفينة تجارية.

وكانت الصعوبات والأخطار التي يواجهها المهاجرين في البحار في طريقهم إلى الجزائر القاصية في أرخبيل الملايو كثيرة، مما يجعل السفر إلى هناك ليس بالامر السهل، فضلاَ عن صعوبة الغربة في بلد لا تعرف لغة أهله عند الوصول، وطول المدة التي يقضيها المهاجر قبل أن يعود إلى وطنه. ولأن جاوه من أهم وجهات الهجرات الحضرمية الشرقية (وهي جزيرة إندونيسية تقع فيها عاصمة إندونيسيا جاكرتا)، فقد تضمنتها العديد من الأقوال الحضرمية الدارجة، من مثل (السناوة ولا بحر جاوه) الذي جعلته عنواناً للمقال، والسناوه تعني رفع استخراج الماء من البئر وتصريفه لري الزرع، وهي مهمة شاقة. كما ذُكرت جاوة في العديد من الكتب والمخطوطات الحضرمية بإسم (جنة الدنيا جاوه) تعبيراً عن الإعجاب والمحبة لهذه الجزيرة الإستوائية البعيدة.


* السناوة: هي كلمة دارجة تعني رفع الماء من البئر وتصريفه لري الزرع.

جاوة: جزيرة تتبع جمهورية إندونيسيا في الوقت الحاضر.

بورترية للسيد/ محمد بن أحمد بن عبدالرحمن بن علوي السقاف الذي إمتلك في سنغافورة حتى عام 1880 أسطول بحري مكون من 35 سفينة تجارية، والذي هاجر جده من سيؤون عام 1794م. توفي في سنغافورة عام 1906 وتم دفنه في مقبرة السقاف في سنغافورة.

بورترية للسيد/ محمد بن أحمد بن عبدالرحمن بن علوي السقاف الذي إمتلك في سنغافورة حتى عام 1880 أسطول بحري مكون من 35 سفينة تجارية، والذي هاجر جده من سيؤون عام 1794م. توفي في سنغافورة عام 1906 وتم دفنه في مقبرة السقاف في سنغافورة.

كلمات ومصطلحات مشتركة بين لغة الملايو واللهجات الدارجة

صورة من المتحف البحري (muzium samudera) بلغة الملايوا، يجسد جانب من اسواق سلطنة ملاكا في عصرها الذهبي. حيث يقف باعة الحبوب والفاكهة وغيرها من السلع في مدينة ملاكا.

صورة من المتحف البحري (muzium samudera) بلغة الملايو لبعض المجسمات التي تجسد جانب من اسواق سلطنة ملاكا في عصرها الذهبي. حيث يقف باعة الحبوب والفاكهة وغيرها من السلع في مدينة ملاكا. وفي هذه الفترة، ازدهرت التجارة بين أرخبيل الملايو والجزيرة العربية.

تتأثر الشعوب ببعضها البعض ثقافياً ولغوياً وفي كل مناحي الحياة من خلال عوامل مختلفة مثل التبادل التجاري والعامل الديني. . والتأثير والتأثر الذي حدث بين اللغة العربية ولغة الملايو واضح وجلي. فضلاً عن التأثير والتأثر في أساليب الحياة والصناعات اليدوية، والملبس والأكل، حيث نجد مثلاً أن 50% من أطباق المائدة في وادي حضرموت تحمل اسماء مالايوية. وفي هذا المقال، سأقتصر على التأثير والتأثر اللغوي، وسأسرد العديد من الكلمات والمصطلحات المشتركة بين لغة الملايو والعربية ( وهي كلمات نجدها في بعض لهجات الجزيرة العربية )، ولا أدري أن كانت هذه المفردات موجودة في لهجات عربية أخرى، لكني على الأقل أعرف هذه اللهجات أكثر من غيرها. . وأكتفي بالقليل من المفردات التي مرت عليَّ ولا تزال تحضرني لحظة كتابة هذا المقال، سواء سمعتها أو قرأتها في الصحف الماليزية أو الكتب أو من خلال حديثي مع الناطقين بلغة الملايو. وأورد هذه المفردات بغض النظر عن أي لغة استعارتها واقترضتها من الأخرى أو ما هو جذر المفردة وتاريخها وما إلى ذلك، ويهمني فقط هنا هو إنها مفردات مشتركة.

  • baldi / بالدي:

وعاء يستخدم لوضع الأشياء وغالباً لوضع الماء فيه  أو “دلو” في العربية الفصحى، والسطل في بعض اللهجات العربية الأخرى.

  • maruah / مَروَّة:

وهي النخوة، ومحاسن الأخلاق وجميل العادات أو “المروءة” في اللغة العربية القياسية، ولكنها تُنطق في العديد من اللهجات في جنوب الجزيرة هكذا “مروة”.

  • Bungkus / بونكس:

وتعني هذه الكلمة في لهجتنا العامية “مظروف” أو ” وضع رسالة في مظروف أو غلاف”، وفي لغة المالايو تحمل معنايين: الاول نفس المعني وهو تغليف رسالة أو طرد، والثاني بمعني تغليف الأكل.

  • Ziarah / زيارة:

واقصد هنا المصطلح الصوفي الذي يعني زيارة المقامات.

  • Sarong / سارون:

هو قطعة من القماش تلتف على الخصر وتغطي الجزء الاسفل من الجسم حتى الكعبين.

  • Dewan / ديوان:

تعني في اللغة الملايو صالة بما في ذلك الصالات الحديثة التي تستخدم للإحتفالات الثقافية والرياضية والاجتماعات الكبيرة، وفي العديد من اللهجات العامية تستخدم لتعني غرفة المعيشة والتي يتم استقبال الضيوف وجلوسهم فيها.

  • Akikah/ عقيقة:

وهي الذبيحة عند قدوم مولود جديد شكرا وإمتناناً لله.

  • Zapin / زفين:

هو نوع من أنواع الرقص، وتكتب في لغة الملايو بهذا الشكل (zapin) بالكتابة اللاتينية، او بهذا الشكل (زڤين) بالكتابة الجاوية، وحرف (ڤ) هو حرف مستعار من اللغة الفارسية كما يبدو لي، لكنه في الفارسي يستخدم ليرمز إلى الصوت الفارسي الشبيه باللاتيني (V).

صورة من المتحف أيضاً وفيها مجسمات لتجار عرب في أسواق مدينة ملاكا

صورة من المتحف أيضاً وفيها مجسمات لتجار عرب في أسواق مدينة ملاكا